Web
Analytics

أسباب عادة قضم الاظافر لدى الأطفال والتخلص من تلك العادة السيئة

2

هُناك ما يقرب من خمسة وأربعين بالمائة من المراهقين وستون بالمائة من الأطفال يُعانون من عادة قضم الاظافر، وتُعد تلك العادة واحدة من أكثر العادات العصبية انتشارًا لدى الأطفال، والتي تضمن أيضًا مص الأصابع وبرم الشعر وتقطيعه واللعب بالأنف… إلخ، وعادةً ما تبدأ تلك المشكلة في الطفولة، وبالرغم من أنها قد تتوقف بعد سن الـ 18 أو يقل انتشارها، إلا أنها من الممكن أن تستمر إلى ما بعد البلوغ.

والسؤال هُنا: هل تلك العادة تُعد مشكلة وتتطلب الاهتمام بها واستشارة طبيب أو متخصص في العلاج النفسي؟ أم أن هذا الأمر طبيعي ولا يتطلب كل هذا القلق؟ وما هي الأسباب التي تؤدي إلى هذا السلوك السيئ وكيفه تجنبه؟! هذا ما سوف نُجيب عنه من خلال هذا المقال.

أسباب قضم الاظافر لدى الأطفال

تعود أسباب عادة أكل الاظافر في أغلب الأحيان إلى الحالة النفسية التي يُعاني منها الطفل ولكن لا يستطيع التعبير عنها بالكلام، وينعكس ذلك على تصرفاته وسلوكياته، وهُنا يأتي دور الأهل في ملاحظة تلك السلوكيات والوقوف على أسبابها وكيفية التخلص منها، ومن تلك الأسباب ما يلي:

  • قد أجمع معظم استشاريين الطب النفسي على أن السبب الرئيسي وراء عادة قضم الاظافر هو الاضطرابات النفسية والمشاعر السلبية التي يعاني منها الطفل مثل: القلق والتوتر والخوف والإحساس بعدم الأمان.
  • اضطراب العلاقة بين الآباء وتوتر العلاقة بينهم وحدوث المشاكل أمام الطفل ينعكس على نفسيته، وبالتالي ينعكس على سلوكه.
  • الرغبة في أكل الجلد الزائد حول الظفر والتخلص منه تجعل الطفل يتعود على تلك العادة.
  • مرور الطفل بمراحل مؤلمة تؤثر في حياته وتنعكس عليه بممارسة هذه العادة.
  • الشعور بالإحباط دئمًا.
  • العزلة.
  • العوامل الوراثية كأن يكون أحد والديه لديه نفس العادة.

أضرار عادة قضم الأظافر

  • حدوث جروح وإصابات بالأظافر مما يجعل مظهرها غير لائق.
  • الإصابة بالأمراض نتيجة نقل الميكروبات من الأظافر إلى الفم.
  • صعوبة التخلص من تلك العادة السيئة مما ينتج عنها مظهر اجتماعي سيء في الكبر.
  • احتمالية الإصابة بمرض الوسواس القهري: كأن يقوم الطفل بتنظيف يديه عدة مرات ظنًا منه بأنها غير نظيفة دائمًا.
  • حدوث اضطرابات نفسية مثل عدم الانتباه أو القلق وفرط النشاط التبول اللاإرادي.
  • الشعور بالحرج من نظرة الأصدقاء للطفل في المدرسة أو في أي مكان يتواجد به.

شاهدي أيضًا: قضم الاظافر لدى الأطفال

كيفية التخلص من عادة قضم الاظافر

  • يجب أن تعلمي عزيزتي الأم أن عليكِ دورًا ليس بهين أبدًا ولكنه أيضًا ليس بمستحيل لذلك يجب أن تتحلي بالصبر، وأن تحرصي على سماع طفلك والاقتراب منه والإنصات إلى أسباب توتره وما يقلقه.
  • في حالة وجود منازعات بينكِ وبين زوجكِ عليكِ ألا تكون أمام طفلك بقدر الإمكان، وأن توفري له جوٍ من الاستقرار والراحة النفسية.
  • تعرفي على هوايات طفلك وقومي بالعمل على تنميتها، واشغلي أوقات فراغه بأشياء مفيدة.
  • تجبني العقاب والسخرية والتوبيخ خصوصًا أمام الناس والأصدقاء، وشجعيه بجائزة عند محاولته التخلص من تلك العادة السيئة حتى في حالة الفشل، فيكفيه شرف المحاولة.

وأخيرًا عزيزتي عليكِ أن تنصتين إلى طفلك دائمًا، وتأخذين كلامه بعين الاعتبار واحتوائه واحتضانه، وملاحظة أي سلوك يظهر عليه، والمعاملة معه مبكرًا ومعرفة أسبابه، ومعالجتها قبل أن تصبح عادة يصعب التخلص منها، واعلمي عزيزتي أنكِ أكثر إنسان مؤثر في حياة طفلكِ وعليكِ أن تكوني سندًا له دائمًا.

للمزيد:
تعرفي على لعب اطفال جذابة من عمر 6: 9 شهور

تعرفي على كيفية التعامل مع طفلك العنيد

2 تعليقات
  1. Hamdy يقول

    تسلمي علب المعلومة المفيدة جدا

    1. kariman anwar يقول

      يسعدنا تواجدك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.